الأربعاء، 18 أبريل 2007

انتصار جديد للعرب و المسلمين

لاول مر ة فى تاريخ الدوله العبريه حدث شىء ع الاقل من وجهة نظرى انتصار للعرب و المسلمين
هذا الحدث يكمن فى تعين اول وزير عربى مسلم فى الحكومه الاسرائيليه
و بالرغم انه وزير بدون حقيبه وزاريه الا انه انتصار برضه
وطبعا تباينت ردود الافعال فور هذا الاعلان انقل بعض منها لسيادتكم
قالت استرينا تارتمان،
السكرتير العام لحزب “إسرائيل بيتنا” إن تعيين مجادلة يمثل “ضربة قاضية للصهيونية”، حسبما نقل عنها موقع هآرتس الاخباري
ودفعت هذه التصريحات بعض النواب إلى الدعوة لطرد الحزب اليميني من الائتلاف الحكومي بزعامة رئيس الوزراء إيهود أولمرت
ودعا يورام مارسيانو،
زعيم كتلة حزب العمل بالكنيست، اولمرت إلى طرد “إسرائيل بيتنا”، كما دعا حزب العمل إلى مراجعة موقفه لتحديد ما إذا كان بإمكانه “البقاء في الحكومة جنبا إلى جنب مع هذا الحزب العنصري”.
وقال مايكل إيتان من حزب الليكود المعارض “لا يمكن أن يقبل أي مؤمن بالمساواة والديمقراطية وجود هؤلاء على الاجندة”.
و ان شاء الله ده اول وزير عربى مسلم فى اسرايئل ثم تاتى حكومه كامله عربيه مسلمه
ثم تاتى الدوله العربيه المسلمه
ادعوا معايه قولوا امين
تم كتابتها يوم الاحد 28يناير 2007

ليست هناك تعليقات: