الجمعة، 20 يونيو، 2008

هو و هى قصة حب

هى / فتاة صغيره جميله و لكنها فقيره
هو / شاب جميل انيق
هى / كل يوم تجلس امام احد المحلات الكبيره لتبيع الذره المشوى
هو / يمر امامها يوميا و هو راجع من كليته
هى / كل امنياتها ان يقف و يتكلم معها و ان يشعر بها
و بمدى حبها له
كل يوم يمر من امامها و هى كل يوم تنظر اليه بشوق و لهفه و لكنه لا يشعر بها مطلقا

فى يوم كان فى قمه اناقته و شياكته و عندما رأته هكذا ظلت تنظر أليه و تنظر اليه بكل شوق و حب و لهفه و اعجاب و تتمنى ان يكلمها و فجاه نظر اليها هو

يا الاهى هل اخذ باله انها تنظر اليها

انه ينظر اليها و يتقدم أليها انه يتقدم أليها
و هى اتكسى وجهها بالحمره و الجخل
تقول لنفسها ماذا اقول له عندما يكلمنى يا ربى ساعدنى
انه مازال يتقدم و هى مازلت مرتبكه و ما
بين الشعور بالفرح و الخجل
كل جسدها يرتعش كلما قرب منها
و فجاه و صل اليها لينظر فى واجه احد المحلات لتعديل ملابسه
و تركها هى مصدومه فى امنيتها
دون ان شعر بها

هناك 9 تعليقات:

مدحت محمد يقول...

والله جدع

الواد ده


هههههههههههههههههه


انا لو منه هعمل كدة طبعاااااااااا

بنت الاسلام يقول...

ياربي غلس حتي في القصص

المفروض تسميها هو بس

هي مالهاش لازمة خااااااااالص

وبعدين دي اخرة اللي يبيع درة بقي

بس حلوة يامارو

وخصوصا لحظة الترقب واللي بتنتهي

بصدمة طبعا

ما انت بتكتب قصص حلوة اهي حارمنا

منها ليه

بس يارب القصة الجاية تكون من غير

صدمات ويحس بيها بقي

تحياتي

وومن يقول...

مارو القصة هايلة ومليانة مشاعر واحاسيس
ايوة كدة خلي المواهب تبان

ريمان يقول...

لاء لاء يا مارووووو

مخدش باله منها ليه

ماينفعش كدع

لاء

انا عايزه با قى القصه

ماليش دعوة

بس والله خطوة كويسه منك

انا اصلا بحب القصص القصيره

بوست رائع يا مارو

تسلم ايدك

حمادة زيدان يقول...

حبيبي

مشاعرك كتيرة وكبيرة وجميلة ... بس البنت صعبت عليا اوى ... زمانها قاعدة تعيط يا عيني عليها دلؤتى .. بس هو ده الواقع يعني واحد زى الفل زى ده هيبص لبنت زى دي ليه؟ًًًً!!!

ياللا شد حيلك عاوزك أكبر قاص في مصر

اسد الاقصى يقول...

اخوانى المدونه رائعه بس هم المسلمون اكبر عايزين نتعاون فى نشر الصحوه الاسلاميه ويشرفنى زيارتكم لمدونتى

Dr.Hammood يقول...

افش غلي

ما بنت الاسلام قالتهم بدالنا

حلوه يا مارو

بحب الاشتغالات الادبيه دي

مـحـمـود فـرج أحمد يقول...

المفروض تسميها
وآدي جزاة اللي ما يسمعشي ..كلمة مارو يقولها

هههههههههههههههههههههههههه

ازيك يا مارو عامل ايه .. القصه دي تعبر عن الهبل والعبط اللي الشباب من الجنسين بيعيشوه .. واحلام الحب الورديه والكلام اللي مش بيجيب همه في ظل الحالة المتنيله اللي عايشينها

بس بصراحه وبيني وبينك أشك في ان الواد ده لاقي ياكل أصلا
ههههههههههههههههههههههههههههههه

تقبل تحياتي

تلميحاتى - يوسف الشافعى يقول...

الحب من طرف واحد اسمى معانى الحب لانه كله كتمان واخلاص دون العلم بمشاعر الاخر وليس عيبا ان يحب الفرد حتى ولو كان هناك فروق اجتماعيه لكن العيب
ان يظل كاتب موهوب مثلك هكذا دون ان يفصح عن حبه للقصه القصيره
فقد اكدت وبجداره انك تكتب وتصف وصف عميق بحس مرهف دائما يارب بالتوفيق حتى نلرى لك مجموعه قصصيه